صورة زيد بن الخطاب

Zead Ben Kattab

الصحابي

زيد بن الخطاب

عدد الزيارات 443 زيارة
السيرة الذاتية

زيد بن الخطاب

كان زيد بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى العدوي القرشي ابنًا لسيد بني عدي الخطاب بن نفيل، وأم زيد هي أسماء بنت وهب بن حبيب من بني أسد بن خزيمة،[1] وأخوه لأبيه عمر بن الخطاب خليفة المسلمين الثاني، وكان زيد أكبر من عمر سنًا.[2] أسلم زيد قديمًا قبل أخيه عمر،[3] وكان من المهاجرين الأوائل إلى يثرب،[4] وآخى النبي محمد بينه وبين معن بن عدي، وشهد مع النبي محمد المشاهد كلها.[2][1][4]

بعد وفاة النبي محمد، شارك زيد في حروب الردة، وحمل راية المسلمين في معركة اليمامة[2] التي تراجع المسلمين منهزمين في أولها، فجعل زيد يقول: «أما الرجال فلا رجال. وجعل يصيح بأعلى صوته: اللهم إني أعتذر إليك من فرار أصحابي، وأبرأ إليك مما جاء به مسيلمة ومحكم اليمامة»، وجعل يسير بالراية يتقدم بها حتى قتل، قتله يومها أبو مريم الحنفي، وقيل سلمة بن صبيح الحنفي،[4] وكانت وفاة معركة اليمامة في ربيع الأول سنة 12 هـ.[2][4] وقد بنى أهل اليمامة على قبر زيد بن الخطاب وغيره من كبار الصحابة الذين قُتلوا في المعرة قبابًا يزورونها ويتبركون بها، إلى أن هدم محمد بن عبد الوهاب وأتباعه تلك القباب، وكان الذي هدم قبة قبر زيد بن الخطاب ابن عبد الوهاب بنفسه.[5]

أما صفة زيد، فقد كان أسمرًا بائن الطول،[2][1][4] وقد أعقب من الولد عبد الرحمن أمه لبابة بنت أَبِي لبابة بن عبد المنذر، وأسماء أمها جميلة بنت أبي عامر بن صيفي.[1]ولزيد بن الخطاب رواية للحديث النبوي عن النبي محمد لحديث واحد،[1] رواه عنه ابن أخيه عبد الله بن عمر وابنه عبد الرحمن بن زيد.[2]

كان عمر شديد الحب لأخيه زيد، فقد رُوي أن عمر قال لزيد يوم أحد: «البس درعي»، فقال زيد: «إني أريد من الشهادة ما تريد»، فتركاها كليهما.[4] وقد حزن عليه عمر حزنًا شديدًا لما قُتل، وقال: «سبقني إلى الحسنيين: أسلم قبلي، واستشهد قبلي».[4] وكان يقول: «ما هبت الصبا، إلا وأنا أجد ريح زيد».[2] وقد التقى عمر بأبي مريم الحنفي قاتل زيد، وعمر يومئذ الخليفة، فقال له: «أقتلت زيد بن الخطاب؟»، فقال أبو مريم: «أكرمه الله بيدي، ولم يُهِنِّي بيده»، فسأله عمر: «كم ترى المسلمين قتلوا منكم يومئذ؟»، قال: «ألفًا وأربعمائة يزيدون قليلاً». فقال عمر: «بئس القتلى!»، قال أبو مريم: «الحمد لله الذي أبقاني حتى رجعت إلى الدين الذي رضي لنبيه عليه السلام، وللمسلمين»، فَسُرَّ عمر بقوله.[1]

فيديوهات زيد بن الخطاب

أشهر الفيديوهات:

مشاهير الصحابة :

    المزيد

    تعرّف على الصحابي الجليل ( الصحابي الجليل )
    أبو حمزة أنس بن مالك النجاري الخزرجي صحابي خدم النبي محمد، وهو أحد المكثرين لرواية الحديث

    أنس بن مالك

    أنس بن مالك

    الصحابي الجليل
    المزيد

    تعرّف على الصحابي الجليل ( الصحابي الجليل )
    طلحة بن عبيد اللّه التّيمي القرشي، أحد العشرة المبشرين بالجنة، ومن السابقين الأولين إلى الإسلام، وأحد الستة أصحاب الشورى الذين اختارهم عمر بن الخطاب ليختاروا الخليفة من بعده

    طلحه بن عبيد الله

    طلحه بن عبيد الله

    الصحابي الجليل
    المزيد

    تعرّف على الصحابي الجليل ( الصحابي الجليل )
    سعيد بن زيد القرشي العدوي هو أحد العشرة المبشرين بالجنة، ومن السابقين الأولين إلى الإسلام، حيث أسلم بعد ثلاثة عشر رجلا،

    سعيد بن زيد

    سعيد بن زيد

    الصحابي الجليل
    المزيد

    تعرّف على الصحابي الجليل ( الصحابي الجليل )
    أبو موسى عبد الله بن قيس الأشعري صحابي، ولاّه النبي محمد على زبيد وعدن، وولاه عمر بن الخطاب على البصرة، وولاه عثمان بن عفان على الكوفة، وكان المحكّم الذي اختاره علي بن أبي طالب من بين حزبه يوم صفين.

    أبو موسى الأشعري

    أبو موسى الأشعري

    الصحابي الجليل
    المزيد

    تعرّف على الصحابي الاكثر رواية وحفظا للحديث النبوي ( الصحابي الاكثر رواية وحفظا للحديث النبوي )
    أبو هريرة عبد الرحمن بن صخر الدوسي (المتوفي سنة 59 هـ/678م) صحابي محدث وفقيه وحافظ أسلم سنة 7 هـ، ولزم النبي محمدا، وحفظ الحديث عنه، حتى أصبح أكثر الصحابة رواية وحفظا للحديث النبوي

    أبي هريرة

    أبي هريرة

    الصحابي الاكثر رواية وحفظا للحديث النبوي
    المزيد

    تعرّف على الصحابي ( الصحابي )
    أبو ذر جندب بن جنادة الغفاري (المتوفي سنة 32 هـ) صحابي من السابقين إلى الإسلام، قيل رابع أو خامس من دخل في الإسلام، وأحد الذين جهروا بالإسلام في مكة قبل الهجرة النبوية. قال عنه الذهبي في ترجمته له في كتابه «سير أعلام النبلاء»: «كان رأسا في الزهد، والصدق، والعلم والعمل، قوّالا بالحق، لا تأخذه في الله لومة..

    أبو ذر الغفاري
    المزيد

    تعرّف على ثالث الأئمة الأربعة عند أهل السنة والجماعة، وصاحب المذهب الشافعي ( ثالث الأئمة الأربعة عند أهل السنة والجماعة، وصاحب المذهب الشافعي )
    (150-204هـ / 767-820م) هو ثالث الأئمة الأربعة عند أهل السنة والجماعة، وصاحب المذهب الشافعي في الفقه الإسلامي، ومؤسس علم أصول الفقه، وهو أيضا إمام في علم التفسير وعلم الحديث، وقد عمل قاضيا فعرف بالعدل والذكاء. وإضافة إلى العلوم الدينية، كان الشافعي فصيحا شاعرا، وراميا ماهرا، ورحّالا مسافرا. أكثر العلماء من..

    محمد بن إدريس الشافعي

    محمد بن إدريس الشافعي

    ثالث الأئمة الأربعة عند أهل السنة والجماعة، وصاحب المذهب الشافعي
    المزيد

    تعرّف على القائد العسكرى الاسلامى ( القائد العسكرى الاسلامى )
    خالد بن الوليد بن المغيرة المخزومي القرشي (توفي سنة 21هـ/642م) صحابي وقائد عسكري مسلم، لقّبه الرسول بسيف الله المسلول. اشتهر بحسن تخطيطه العسكري وبراعته في قيادة جيوش المسلمين في حروب الردة وفتح العراق والشام، في عهد خليفتي الرسول أبي بكر وعمر في غضون عدة سنوات من عام 632 حتى عام 636. يعد أحد قادة الجيوش..

    خالد بن الوليد

    خالد بن الوليد

    القائد العسكرى الاسلامى
    المزيد

    تعرّف على ( )
    رجلا حكيما، ذكر في القرآن وأطلق اسمه على سورة لقمان، وقد عاصر داود وعرف بالحكيم، ولد وعاش في بلاد النوبة ، ووصايا لقمان هي إحدى القصص القرآنية التي تتكلم عن حكمة لقمان, وتتمثل في الحكمة التي وهبها الله للقمان الحكيم ، وتعدّ لدى المسلمين من أروع الحكم والمواعظ, إذ كانت حكمته تأتي في مواضعها ، وحسب كتب..

    لقمان الحكيم
    المزيد

    تعرّف على القائد اسلامى (ثاني الخلفاء الراشدين) ( القائد اسلامى (ثاني الخلفاء الراشدين) )
    بو حفص عمر بن الخطاب العدوي القرشي، الملقب بالفاروق، هو ثاني الخلفاء الراشدين ومن كبار أصحاب الرسول محمد، وأحد أشهر الأشخاص والقادة في التاريخ الإسلامي ومن أكثرهم تأثيرا ونفوذا. هو أحد العشرة المبشرين بالجنة، ومن علماء الصحابة وزهّادهم. تولّى الخلافة الإسلامية بعد وفاة أبي بكر الصديق في 23 أغسطس سنة..

    عمر بن الخطاب

    عمر بن الخطاب

    القائد اسلامى (ثاني الخلفاء الراشدين)
المزيد ...

تصنيفات: