Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/elebda/public_html/config.php on line 55

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/elebda/public_html/includes/functions.php on line 911
برمجة PHP | كورسات اونلاين

 برمجة PHP PHP-programming

برمجة PHP PHP-programming


حلقات فيديو للمشاهدة المجانيّة اونلاين لكورس برمجة PHP , هي لغة برمجة تستخدم في عمل البرامج وخاصة في مجال برمجة مواقع الويب (الإنترنت) وهي تجعل الموقع في حالة ديناميكية أي يمكن عن طريقها التفاعل مع الزائر وأخذ بيانات منه وإرسالها إلى المزود (السيرفر).

التخصصات الفرعية:

مشاهدة كورسات فيديو اونلاين تخصّص برمجة PHP:


    Warning: Invalid argument supplied for foreach() in /home/elebda/public_html/courses.php on line 238

تصنيفات وتخصصات اخرى:

برمجة PHP PHP-programming:

 

المفهوم :

هي لغة برمجة نصية صممت أساسا من أجل استخدامها لتطوير وبرمجة تطبيقات الويب. كما يمكن استخدامها لإنتاج برامج قائمة بذاتها وليس لها علاقة بالويب فقط - بي إتش بي لغة مفتوحة المصدر ويطورها فريق من المتطوعين تحت رخصة PHP، تدعم البرمجة كائنية التوجه وتركيبها النحوي يشبه كثيرا التركيب النحوي للغة السي هذا بالإضافة إلى أنها تعمل على أنظمة تشغيل متعددة مثل لينكس وويندوز.

 

التاريخ :

 PHP/FI

ظهرت php أولا في سنة 1995 على يد راسموس ليردورف (Rasmus Lerdorf) كانت تسمى وقتها بـ PHP/FI وفي الحقيقة لم تكن لغة برمجه وقتها وانما كانت مجموعه من التطبيقات التي كتبت باستخدام لغة Perl أطلق راسموس اسم Personal Home Page Tools على هذه التطبيقات، لانه احتاج فيما بعد إلى تطبيقات أكثر فائده قام راسموس بكتابة تطبيق أكبر باستخدام لغة C حيث أصبحت قادرة على الاتصال بقواعد البيانات كما أنها كانت تسمح للمستخدمين بتطوير تطبيقات مواقع ديناميكيه بسيطه، اختار راسموس ان تكون الشيفرة المصدرية الخاصة بـ PHP/FI متوفره للجميع لذا كان يمكن لأي شخص ان يستخدمها ويقوم بتحسينها والمشاركة في حل اخطاءها ومشاكلها.
كانت PHP/FI وقتها تحوي على بعض الوظائف المتوفرة بالإصدارات الحالية من اللغة، كما أن المتغيرات كانت تشبه متغيرات Perl، وكانت تركيبها النحوي يشبه Perl بالرغم من بساطتها ومحدودياتها.
في عام 1997 تم إطلاق الإصدار 2.0 من PHP/FI، حيث بلغ عدد مستخدميها آنذاك 50,000 نطاق، وكان هناك مجموعه من الأشخاص الذين يشاركون في التطوير، وتم إطلاق الإصدار الرسمي من 2.0 في شهر نوفمبر من نفس العام بعد العديد من الإصدارات التجريبية بيتا.

PHP 3

في عام 1997 تم إعادة كتابة PHP/FI على يد زيف سوراسكي وأندي جتمانز بعدما وجدوا ان PHP/FI 2.0 ليست قويه بما فيه الكفاية من أجل كتابة تطبيق تجارة إلكترونية والذي كانوا يعملون عليه كمشروع تخرج لجامعتهم، كان هناك تعاون بينهم وبين مؤسس اللغة راسموس ليردورف على ان تكون PHP 3.0 هي النسخة الرسمية بعد PHP/FI.
أحد أهم الميزات التي تميزت بها PHP 3 عن سابقتها انها أصبحت قابلة للتوسع وتوفر مع هذا الإصدار العديد من المكتبات والدوال، وادت قابلية التوسع إلى إقبال العديد من المطورين على تطوير المكتبات الجديدة واضافتها مع اللغة، ويقال ان هذا هو السبب الأساسي للنجاح الذي حققه هذا الإصدار، ومن الميزات الأخرى التي تمت اضافتها في هذا الإصدار هي البرمجة كائنية التوجة.
وفي هذا الإصدار تم تغيير اسم اللغة ووضعها تحت اسم جديد وهو PHP (بدون FI) والذي كان يحمل اختصارا لمعنى جديد مختلف عن الإصدار السابق والمعنى هو "PHP: Hypertext Preprocessor".
تم إطلاق PHP 3.0 في يونيو 1998 بعد 9 أشهر من الاختبارات.

PHP 4

في عام 1998، وبعد الانطلاق الرسمي لـ PHP 3.0 بقليل بدأ زيف سوراسكي وأندي جتمانز بإعادة كتابة أساس لغة PHP وكان الهدف من ذلك هو تحسين الأداء للبرامج المعقدة والضخمة وتحسين قابلية اللغة للتوسع.
المحرك الجديد الذي ظهر بعد إعادة الكتاب تم تسميته بـ محرك زيند (بالإنجليزية: ZEND) واسم "زيند" مأخود من أوائل حروف أسماء مطوريه، ونجحوا في تحقيق اهدافهم عن طريق هذا المحرك، وتم الإعلان عنه في عام 1999.
تعتمد PHP 4.0 على هذا المحرك وتم الإعلان عن هذا الإصدار من PHP في مايو 2000، بالإضافه إلى تحسين الأداء في هذا الإصدار احتوى كذلك على مجموعه جديده من الميزات مثل دعمه لعدد أكبر من خوادم الوب، الجلسات، طرق آمنه جديده لمعالجة دخل المستخدم وغيرها.
وقد تم إعلان إيقاف تطوير ودعم PHP 4 في 13 يوليو، 2007 .

 

الاستخدام :
غالبا ما تعمل لغة بي إتش بي على خادم ويب، كما يمكن استخدامها كواجهة سطر أوامر أو استخدامها لتطوير برامج ذات واجهة رسومية تعمل على حاسوب المستخدم، يمكن استخدام بي إتش بي تحت معظم خوادم الوب كما أنها تعمل على معظم نظم التشغيل، كما أن فريق تطويرها يزود شيفرتها المصدرية كامله حيث يمكن للمستخدمين بناءها وتطويرها بما يناسب احتياجاتهم.
تقوم بي إتش بي أساسا بأخذ الملف الذي يحتوي على اوامر البي إتش بي (ملفات.php) كـ مدخل وتقوم بإخراج بيانات قابله للعرض.
في الإصدار الرابع من بي إتش بي، تقوم بتحويل الملفات المكتوبة باستخدام البي إتش بي إلى bytecode لمعالجتها عن طريق محرك ZEND،وفي الإصدار الخامس تقدمت لغة ال php بتقنيات عالية جدا وكان اخر اصدار من النسخة الخامسة هو 5.5.9.

استخدامها ناحية الخادم :

في الحقيقة صممت بي إتش بي من أجل استخدامها من ناحية الخادم وبناء تطبيقات وب تفاعليه، وقد أصبح بناء LAMP مشهورا جدا في صناعة الوب كطريقة برمجيات وب آمنة، غير مكلفة، ويمكن الاعتماد عليها. بي إتش بي مشار إليها كحرف P في LAMP كـ لغة برمجه، بجانب لينكس (L) كـ نظام تشغيل، اباتشي (A) كـ خادم وب وماي إس كيو إل (M) كنظام إدارة قواعد البيانات. وقد ظهرت أيضا بناءات أخرى ك WAMP مستبدلة لينكس بـ ويندوز (W)، وMAMP مستبدله لينكس بـ ماك أو اس (M).
يمكن استخدام بي إتش بي مع عدد كبير من أنظمة إدارة قواعد البيانات، وبما انها متوفرة على عدد من نظم التشغيل جعل لها مرونة مكنت بي إتش بي من الانتشار.

استخدامها كسطر اوامر :

توفر بي إتش بي كذلك واجهة سطر اوامر، لذا يمكن استخدامها لتطوير مجموعه من البرامج التي تسهل المهام الإدارية لمدراء النظم.

استخدامها ناحية العميل :

توفر بي إتش بي مكتبات واجهات مستخدم رسوميه مثل GTK (عن طريق PHP-GTK) وQt (عن طريق PHP-Qt) مما يجعل تطوير البرامج غير المتعلقة بالوب امرا ممكنا.

 

المميزات :

السهولة :

تعتبر لغة PHP من أسهل لغات البرمجة تعلما، فهي تريحك من جميع تعقيدات إدارة الذاكرة وتعقيدات معالجة النصوص الموجودة في C من جهة، والكثير من الضعف الموجود في بينية وتصميم لغة البرمجة Perl من جهة أخرى. 
تمتلك لغة PHP بنية وقواعدا ثابته وواضحة جدا، معظم قواعد اللغة مأخوذة من كل من C و Java و Perl لصنع لغة برمجة عالية السهولة والسلاسة دون فقدان أي من القوة في اللغة، يفيدك ذلك إذا كنت تعلم أي شيء عن لغات البرمجة الأخرى مثل Visual Basic أو C أو Java حيث ستجد دائما بأنك تفهم مواد الدورة بسرعة، وستكتشف كيف تقوم PHP بتسهيل أصعب الأمور وإذلال العقبات التي تواجه المبرمج حتى يتفرغ تماما للإبداع فقط، كل ما تفكر به تستطيع تنفيذه بلغة PHP. 

السرعة :

لغة PHP من اللغات المعروفة بسرعتها العالية في تنفيذ البرامج، وخاصة في الإصدارة الرابعة من المترجم، حيث تمت كتابة مترجم PHP من الصفر ليعطي أداءا في منتهى الروعة، كما أن لغة PHP مصممة أصلا كنواة لمترجم، بحيث يمكن أن تضع هذه النواة في عدة قوالب أو أغلفة لتعمل مع التقنيات المختلفة، فيمكنك تشغيل مترجم PHP كبرنامج CGI مثلا، ولكن الأفضل هو إمكانية تركيب مترجم PHP على مزود IIS في صورة وحدة إضافية تضاف إلى المزود عن طريق دوال ISAPI، وتوجد نسخة أخرى منه تركب على مزود Apache أيضا في صورة وحدة خارجية، وتوجد أيضا نسخة مخصصة للدمج مع شفرة مزود Apache بحيث تصبح جزءا من برنامج Apache نفسه، وهي الطريقة الأكثر استخداما الآن في مزودات الويب التي تعمل على أنظمة UNIX وهي الطريقة التي تعطي أفضل أداء لمترجم PHP، حيث يصبح المترجم جزءا من المزود، وبالتالي فإنه سيكون محملا في الذاكرة بانتظار صفحات PHP ليقوم بترجمتها وعرضها للزوار مباشرة دون التأخير الإضافي الذي تتطلبه برامج Perl/CGI مثلا حيث يجب أن يتم تشغيل مترجم Perl مع كل زيارة للصفحة لترجمة الصفحة، ثم يتم إغلاق المترجم، ثم استدعاءه مجددا عند الزيارة الثانية وهكذا، وهذا يشكل فارقا كبيرا في المواقع ذات الضغط العالي بالذات، ويكون استخدام PHP حلا أفضل بكثير. 

المزايا :

يأتي مترجم PHP لوحده محملا بعدد هائل من الدوال الجاهزة الاستخدام في جميع المجالات، من دوال المعالجة الرياضية والحسابية إلى دوال الوصول إلى قواعد البيانات ومزودات FTP، توفر لك دوال PHP مثلا وصولا إلى مزودات البيانات MySQL و PostgreSQL و MS SQL و Oracle وغيرها من مزودات قواعد البيانات، وهنالك أيضا مجموعة من الدوال لمعالجة ملفات XML، ودوال أخرى لإرسال واستقبال الملفات عن بعد باستخدام بروتوكول FTP، وهنالك مجموعة من الدوال لمعالجة وإنتاج الصور ديناميكيا وملفات Flash ديناميكيا، ناهيك عن جميع الدوال الخاصة بمعالجة النصوص والمصفوفات. 

التوافقية :

كما قلنا سابقا، فعلى الرغم من أن هنالك الكثير من نسخ PHP التي يعمل كل منها في بيئة مختلفة، إلا أنها جميعا تشترك في النواة الأصلية التي تقوم بالمعالجة الحقيقة لملفات PHP لذا فإن جميع مترجمات PHP تتصرف بنفس الطريقة فيما يتعلق بتنفيذ السكريبتات، فإذا كان السكريبت الذي عملته يعمل على نظام Windows مع مزود IIS فيجب أن يعمل دون الحاجة لأية تغييرات عند نقله إلى مزود Apache، بالطبع تظل بعض الأمور البسيطة جدا التي يوفرها بعض المزودات دون غيرها، ولكن جميع البرامج التي كتبتها منذ أن بدأت تعلمي للغة إلى الآن تعمل على جميع المزودات دون الحاجة لأي تغييرات، إضافة إلى ذلك فإن التغييرات التي حدثت باللغة الأساسية من الإصدارة الثالثة إلى الرابعة قليلة جدا، وأغلب التغييرات كانت في البنية التحتية للمترجم. 

الحماية :

يوفر PHP الكثير من المزايا المتقدمة، ولكنه يوفر لك الطرق المناسبة لوضع الحدود على هذه المزايا، فيمكنك التحكم بعدد الإتصالات المسموحة بقاعدة البيانات مثلا، أو الحجم الأقصى للملفات التي يمكن إرسالها عبر المتصفح، أو السماح باستخدام بعض الميزات أو إلغاء استخدامها، كل هذا يتم عن طريق ملف إعدادات PHP والذي يتحكم به مدير الموقع. 

قابلية التوسع :

يمكنك توسعة مترجم PHP بسهولة وإضافة الميزات التي تريدها إليه بلغة C، وحيث أن الشفرة البرمجية للمترجم مفتوحة فإنك تستطيع تغيير ما تريده مباشرة لتحصل على النسخة التي تناسبك من المترجم، ويمكنك أيضا عمل الوحدات الإضافية التي تركب على المترجم لزيادة ميزاته والوظائف المبيته فيه، وفي قد قام فريق تطوير مترجم PHP مسبقا بعمل هذه المهمة وتحويل كمية ضخمة من المكتبات المكتوبة بلغة C إلى مكتبات مخصصة لتضاف إلى المترجم، ومنها حصلنا على جميع الميزات التي تحدثنا عنها مثل الوصول إلى قواعد البيانات ومعالجة ملفات XML. 


Warning: mysql_close(): no MySQL-Link resource supplied in /home/elebda/public_html/courses.php on line 292