اللغة الالمانية  German-language

اللغة الالمانية German-language


حلقات فيديو للمشاهدة المجانيّة اونلاين لكورس اللغة الالمانية , اللغة الرسمية للجمهورية الألمانية الاتحادية وللجمهورية النمساوية وهي إحدى اللغات الرسمية للإتحاد السويسري. تنتمي إلى اللغات الجرمانية الغربية، وتعتبر إحدى اللغات الأم الأكثر شيوعا في الإتحاد الأوروبي.

التخصصات الفرعية:

مشاهدة كورسات فيديو اونلاين تخصّص اللغة الالمانية :

    المزيد

    دورة تعليم اللغة الألمانية مجانا , من خلال متابعتك للفيديو ستتمكن من تجميع كم هائل من اللغة الألمانية , يمكنك تعلم اللغة الألمانية بسرعة و بسهولة خلال هذه الدروس , نوفر هنا كل ما تحتاج إليه للوقوف على قدميك في اللغة الألمانية و كيفية تعلم اللغة الألمانية للمبتدئين بسهولة وبسرعة .

    تعلم اللغة الألمانية

    تعلم اللغة الألمانية

    اللغة الالمانية

تصنيفات وتخصصات اخرى:

اللغة الالمانية German-language:

 

اللغة الالمانية : 
تستخدم اللغة الألمانية في المقام الأول في ألمانيا (اللغة الأولى بالنسبة إلى أكثر من 95 ٪ من السكان)، النمسا (89 ٪) وسويسرا (65 ٪). وغالبية السكان في ليختنشتاين يتحدث الألمانية.
وتوجد الألمانية في شمال إيطاليا (في مقاطعة بولزان ومقاطعات أخرى) في المقاطعات الشرقية من بلجيكا ،وفي منطقة الالزاس الفرنسية وفي بعض القرى الحدودية في السابق مقاطعة سوندرلاند بالدنمارك (بألمانية تكتب Nordschleswig والدنماركية Sønderjylland وفي العربية سوندرلاند)
وتجد الألمانية أيضا في بعض المجتمعات الناطقة باللغة الألمانية في أجزاء من جمهورية التشيك والمجر وبولندا ورومانيا وكل من روسيا وكازاخستان وأيضا في بلغاريا، قبرص، سوريا ،مصر، اليونان، إيطاليا، المغرب، هولندا، البرتغال والدول الإسكندنافية وإسبانيا وتركيا والمملكة المتحدة، ويوغوسلافيا السابقة (البوسنة، صربيا ومقدونيا وكرواتيا و سلوفينيا).
 

عشرة أسباب لتعلم اللغة الألمانية :
أي كانت الخطط التي وضعتموها لمستقبلكم، فإن معرفة اللغة الألمانية تتيح لكم فرصا لا حدود لها. حيث أن تعلم اللغة الألمانية يعني اكتساب مهارات تمكنكم من تحسين نوعية حياتكم على الصعيدين العملي والخاص: 

  • في الحياة العملية: 

إن التواصل باللغة الألمانية مع شركاء العمل ممن يتحدثون بها يحسن من علاقات العمل، مما يؤدي بدوره إلى زيادة فرص التواصل الفعال، وهو ما يعني النجاح بطبيعة الحال.

  • مستقبل مهني عالمي: 

تزيد معرفة اللغة الألمانية من فرص العمل لدى الشركات الألمانية العاملة في بلادكم وفي بلاد أخرى على حد سواء. إذ أن إتقانك للغة يجعلك واحدا من العاملين المنتجين بالنسبة لأرباب العمل ذوي العلاقات الدولية.

  • السياحة والفندقة: 

يسافر السياح المتحدثون بالألمانية كثيرا ويجوبون العالم، كما أنهم ينفقون المزيد من المال في الإجازات أكثر مما ينفق السياح القادمون من بلاد أخرى. وهم في المقابل يسعدون عندما يشعرون بتدليل العاملين بالفنادق والمرشدين السياحيين لهم، ولا سيما هؤلاء الذين يتحدثون اللغة الألمانية.

  • العلوم والبحث العلمي: 

تعد اللغة الألمانية هي ثاني أهم لغات العلوم كما تحتل ألمانيا المرتبة الثالثة على العالم من حيث إسهاماتها في مجال البحوث والتطوير، حيث تقدم في المقابل منحا دراسية بحثية للعلماء الأجانب.

  • الاتصالات: 

إن التطورات التي لحقت بمجال الإعلام وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات تجعل من الاتصالات متعددة اللغات أمرا حتميا. حيث تجدون عددا كبيرا من مواقع الإنترنت المهمة باللغة الألمانية، كما أن عشرة بالمائة من الكتب الصادرة على مستوى العالم تصدر باللغة الألمانية. وهو ما يعني أن درايتكم باللغة الألمانية تتيح لكم سبل الحصول على المعلومات.

  • التواصل الثقافي: 

إن تعلم اللغة الألمانية من شأنه أن يطلعكم على ملامح الحياة ورغبات الناس وأحلامهم في الدول الناطقة بالألمانية ذات المجتمعات متعددة الثقافات.

  • السفر: 

فلتعززوا من خلال إتقان اللغة الألمانية معايشاتكم في السفر سواء في الدول المتحدثة بالألمانية أو في دول أخرى داخل أوروبا، خاصة في دول شرق أوروبا.

  • متعة الأدب والموسيقى والفن والفلسفة: 

اللغة الألمانية هي اللغة التي كان يتحدثها كل من جوته وكافكا وموزار وباخ وبيتهوفن. يمكنكم إذا أن تزيدوا من متعتكم أثناء قراءة أعمالهم أو الاستماع إليها بلغتها الأصلية.

  • فرص العمل والدراسة في ألمانيا:

 تقدم ألمانيا عددا كبيرا من المنح للدراسة في ألمانيا. أما شباب الأجانب فتمنحهم تأشيرة إجازة العمل، فضلا عن وجود تنظيمات ولوائح خاصة بتصاريح العمل لوظائف معينة.

  • برامج التبادل: 

هناك اتفاقية بين ألمانيا ودول كثيرة في العالم بشأن تبادل تلاميذ المدارس وطلبة الجامعات.